رندة كعدي

عبرت الفنانة “رندة كعدي” عن سعادتها بردة فعل الجمهور على مشهد وفـ.ـاتها بمسلسل “2020” الذي تؤدي فيه دور “أم صافي”.

وأكدت أن الأصداء التي تركه مشهد وفـ.ـاتها وبكاء الفنان السوري قصي خولي الذي يجسد شخصية ابنها “صافي” هي طلب كل فنان.

وقالت في حديث رصدته “دراما تريند” أن أصداء مشهد وفـ.ـاتها دليل محبة الناس، مردفة “سر النجاح أنك تفلي وتبقي بقلوب الناس”.

وعن بكاء قصي خولي في مشهد وفـ.ـاتها والتي بدت بمشاعر حقيقية ونالت إعجاب الجمهور، أكدت أنها تأثرت كثيراً به وشعرت بصدقه.

الفنانة قالت أن قصي والذي يؤدي شخصية ابنها صافي جعلها تشعر بأنه والدته حقاً، حين قال لها “بعيد الشـ.ـر عن قلبك يا غالية”.

وقالت أن المصداقية والمحبة التي كانت خلف كواليس العمل ظهرت للجمهور والمتابعين، وكانت سبباً ريئسياً في نجاح العمل بشكل عام.

ودخل قصي بنوبة بكـ.ـاء وتعرض لانهـ.ـيار شديد وصـ.ـدمة كبيرة، إثر تعرض والدته أم صافي لأزمة قلـ.ـبية مفـ.ـاجأة توفـ.ـيت على إثرها.

كما أثنى المتابعون وأشادوا بأداء الفنانة اللبنانية “رندة كعدي”، والتي تؤدي دور “الحاجة ضحى أم صافي”، بعاطفة وحس عالٍ.

 

وتحدتث عن تشبيهها بعد هذا المشهد بالفنانة السورية وسنديانة الدراما السورية “منى واصف” بدور أم جبل في مسلسل “الهيبة”.

وقالت : “الست منى واصف سنديانة الشام وأنا أرزة من لبنان، نحن منحب نتشبه بس الفنان دائماً بحب يكون إلو بصمتو الخاصة”.

وختمت “يمكن الست منى ما تقبل المقارنة، ويكمن أنا كون خجولة وقول لا أنا متل رندة كعدي والست منى متل منى واصف”.

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *